قبيلة المتوجهين في شمال المكسيك

والتمازج الحضاري مع العالم الإسلامي

محمد محمد خطابي

الخطابيما فتئت التساؤلات تترى بين علماء التاريخ منذ عدة عقود حول موضوع اكتشاف أمريكا، وحول الهجرات المتوالية التي حصلت في فترات متباعدة، ومتلاحقة في التاريخ إلى أمريكا، التي أطلق عليها الإسبان اسم “إسبانيا الجديدة” أو “العالم الجديد”.

بداية المأساة

يرجح معظم العلماء والمؤرخين أن قبائل الفايكنغ الإسكندنافيين هم أول الأوروبيين الذين وصلوا إلى هذه الديار قبل كريستوفركولومبوس، كما أن العالم السويدي ثور هاريدال للاستدلال على أنه كانت هناك اتصالات بين الفراعنة وسكان أمريكا اللاتينية، قام منذ سنوات بمغامرة على ظهر مركبٍ مصنوعٍ من ورق البردي الذي انطلق به من سواحل مدينة آسفي المغربية نحو شطآن أمريكا اللاتينية، وهناك من قائل إن الفنيقيين هم الذين ظفروا بقصب السبق في الوصول إلى هذه القارة.

….. المزيد