السيرة النبوية مشروعاً حضارياً

أ. د. عماد الدين خليل

النظرة التجزيئية إلى السيرة :

السيرة النبويةإلى عهد ليس ببعيد – ربما يكون منتصفَ القرن الماضي – كانت البحوث والدراسات والمصنفات المعنية بسيرة رسـول الله صلى الله عليه وسلم وعصر الرسالة تنحو – في معظمها – منحى تقليدياً يرمي بثقله في اتجاه المعارك والغزوات والشمائل، وقد يعالج المفردات الدعوية والتشريعية والسلوكية منفصلة عن سياقها العضوي العام، لكنه لم يكد يلتفت إلى البعد الحضاري لهذا العصر الذي أقام دولة كبرى، ونسج تشريعاً خصباً، وهيأ الشروط لقيام حضارة متميزة.

لقد كان هدف الجهد النبوي في عصر الرسالة هو التأسيس لحضارة إيمانية تستمد منهجها ومفرداتها من هدي الله سبحانه، وتقوم على لقاء الوحي بالوجود، لمجابهة حضارات الكفر والضلال وإزاحتها، والتحقق بالبديل الحضاري الملائم للإنسان ووظيفته التعبدية والعمرانية .. البديل المتوازن في مواجهة حضارات الميل والانحراف.

….. المزيد