خطوات الحبّ الفاشل .. على وسائل التواصل

أروى العظم

الحب الفاشلعندما كتبتُ المقال السّابق .. عن الحبّ على وسائل التّواصل .. ربما لم أعِ حجم المشكلة .. كما أنّني كنتُ متردّدة .. فتلك الموضوعات حرجة .. لكنّ كمّ الرّسائل الخاصّة والأسئلة .. وكذا كميّة المشاركة .. بيّنت لي حجم الكارثة ..

وقد كانت الطّلبات على الخاص .. ترجوني الكتابة عن الأسباب .. وإن كنت أنا نفسي عندما تأتيني بعض طلبات الصّداقة .. أتساءل عن أين هي تلك .. جامعة الحب والعشق .. الّتي تخرّجَ منها نصف شباب الفيس بوك !!

ولبحث الأسباب أقول لكم .. إنّ الأشياء السّيّئة .. لا تتنشر هكذا فجأة .. بل نحن نغضّ الطّرف عنها .. ثمّ نعتادها .. والخطّة أكبر من أن نصدّق خطواتها .. إنّها خطوات الشّيطان .. يرسمونها لنا خطوة خطوة .. ثم يشرفون على تنفيذها .. وتمكينها .. في مجتمعنا بقوة ..

….. المزيد