حبيبتي بلادي

إبراهيم عزت
إنشاد أبو مازن

دمشق القديمةنسيت في موائد الثناء ..
سيدا تعشَّق الفداء ..
الموت عنده حياة ..
أحب دائما أن ترفع الجباه ..
وكفَّة الكلام عنده ..
نصف كفَّة العمل ..
أحب أن يراك مسجداً ..
مقدساً ثراه ..
لا ينال تربه ..
نسيته مقيَّداً ..
شُغِلت عنه بالبريق ..
من سيطفيءُ الحريق غيره؟
ومن سيمسح الجراح إن جهلتِ سرَّه؟
حبيبتي بلادي ..
….. المزيد