كيف أصبح إبن الكلب رئيساً

أحمد مطر

ذاتَ صباحٍ..
كان أبي يستمعُ إلى فيروزَ تغني في المذياعْ
يشربُ قهوتهُ الشَّاميةَ..
و يرُّقص فنجانَ القهوةِ بين يديهِ..
على الإيقاعْ

….. المزيد

عُد بي إلى حِمصٍ ولو حَشوَ الكَفَن

نسيب عريضة

صُوَرٌ تَلوحُ لخاطرِ المَعمودِ                ما بينَ أرباضِ المُنى والبِيدِ
خَفَّاقةٌ فيها بُنودُ العِيدِ                    بسَّامةٌ فيها ثُغورُ الغِيدِ
تَجلو رُؤى ماضي الهَوى المفقودِ

….. المزيد