دروس فتح كابول إلى فتح دمشق

جمال خاشقجي

جمال خاشقجيفي 15 شباط (فبراير) 1989 عبر قائد القوات السوفياتية بأفغانستان الجنرال بوريس غروموف على قدميه جسر الصداقة الفاصل بين أفغانستان وأوزبكستان السوفياتية آنذاك، ليكون آخر جندي روسي يغادر أفغانستان بعد غزو وحرب دامية استمرت عقداً كاملاً، انتهى بهزيمة السوفيات، ومؤذناً بتغيرات هائلة في بلاده والمنطقة.

في أفغانستان كانت الأجواء احتفالية، بدا لهم أن جهادهم على وشك أن يكمل انتصاره، وأنها مسألة وقت وتسقط حكومة كابول الشيوعية التي تركها الروس مثخنة بالجراح وسط محيط شعبي يرفضها وثائر عليها، أجواء الانتصار امتدت إلى حلفاء المجاهدين الأفغان في الرياض وإسلام آباد، أيام وندخل جميعاً كابول نحتفل بالانتصار على تلك الدولة العظمى التي طالما هددتنا جميعاً.

اجتمع قادة المجاهدين، وحولهم مئات الأفغان، قضاة وسياسيين، قادة ميدانيين، تجاراً ومهاجرين في روالبندي في أكبر (لويا جيركا) شهدها تاريخ أفغانستان، يحلمون ببناء أفغانستان جديدة قوامها الإسلام والحرية، كنت يومها واحداً بين عشرات الصحافيين الذين جذبهم هذا المنظر السينمائي، وكأنه من فيلم (لورانس العرب) الشهير، وخصوصاً لقطات اجتماع العرب في قاعة عربية واسعة بدمشق، إذ اختصم عودة أبو تايه (أنطوني كوين) مع الشريف (عمر الشريف)، بينما يتحدث الجميع في وقت واحد من دون ضابط أو رابط.

….. المزيد

هل ينتصر بشار وحلفاؤه فعلاً؟

د. بشير موسى نافع

حالش والأسدفي سلسلة من التصريحات، بدأت بقيادات الحرس في طهران، ومرت بالسيد نصر الله في لبنان، وانتهت إلى الرئيس الأسد في دمشق، زعم الحلفاء الثلاثة أن المعركة الدائرة في سوريا بين النظام وشعبه، تميل الآن لصالح النظام.

هذه، بالطبع، ليست المرة الأولى التي تصدر فيها مثل هذه النغمة عن زعيم النظام السوري وحلفائه، في الشهور الأولى من الثورة، وبينما حي بابا عمرو يتعرض لدمار وحشي، تساءل السيد نصر مستنكراً في خطاب له عما إن كان هناك شيء يحدث في حمص، ولم يلبث أن توقع أن الأزمة السورية ستنتهي خلال أسبوعين أو ثلاثة، مهما كان الأمر، على أية حال، فإن تصريحات الأسد وحلفائه هذه المرة صادفت اهتماماً ملموساً في الدوائر العربية والإقليمية.

….. المزيد

سوريا بين مؤتمري باريس وجنيف

ماذا خسر السوريون بالتفاوض في باريس 1936 وماذا سيخسرون في جنيف 2014
جنيف 2 سيكون كأسا يتجرعها نظام الأسد باعترافه بالمعارضة السورية شريكا في الأزمة والحل.

إبراهيم الجبين

الوفد السوري في باريس في العام 1936

الوفد السوري في باريس في العام 1936

كان قد أعلن في سوريا قيام ست دول مستقلة على أساس طائفي، قبل سفر الوفد المفاوض إلى باريس لتوقيع اتفاقية سورية فرنسية. وتلك الدول هي “دولة دمشق، دولة حلب، دولة العلويين، دولة لبنان الكبير، دولة جبل الدروز ولواء اسكندرون المستقل”، واندلعت قبلها ثورة سمّيت الثورة السورية الكبرى في العام 1925، واستمرّت حتى ما بعد توقيع الاتفاقية في باريس في العام 1936، وكانت تلك الثورة أكبر سبب لطرح الحل السلمي ما بين فرنسا وسوريا.

تضاف إلى ذلك جملة أسباب، منها الإضراب العام في سوريا وإقفال المحلات التجارية وعدم خروج العمال للعمل وشل الاقتصاد في سوريا، إلى جانب الأوضاع السياسية المضطربة في أوروبا بعد انتخاب الحزب النازي وجملة الأوضاع العسكرية في الدول التي تحتلها كل من بريطانيا وفرنسا وإيطاليا في المنطقة، واختيار الحكومة الفرنسية الجديدة لمندوب سام جديد على سوريا كان يفضّل إنهاء الثورة عبر المفاوضات.

….. المزيد

ثورة أمة

كتاب ثورة أمة لأنور مالك
أنور مالك يفضح فياغرا المراقبين العرب في دمشق ومذيعة قناة الدنيا

محمد منصور

أنور مالكيخرج القارئ لكتاب (ثورة أمة) للمراقب الجزائري في بعثة الجامعة العربية إلى سوريا أنور مالك، بانطباع مفاده أن الكاتب يتحدث في هذا الكتاب، عن قضية تعنيه بشكل شخصي، إلى حد يبدو معها توثيق كل تفصيل من تفاصيلها هاجساً ملحاً لديه، صرف له سنة كاملة من العمل (بين الفينة والأخرى) على حد تعبيره.
ورغم أن مالك يحاول منذ السطور الأولى، أن يؤكد أنه سيكون أميناً في سرد الوقائع، دقيقاً في استرجاع الأحداث وتفنيد الملابسات والتعليق عليها، إلا أن لغة الكاتب المتعاطفة مع الثورة السورية على الدوام، والمندهشة من قدرة نظام بشار الأسد المذهلة على الكذب والمراوغة والإنكار الذي يفوق كل تصور، لا تلبث أن تطل من ثنايا هذا السرد التوثيقي الشيق، الذي يقع نصه الأصلي في أكثر من خمسمائه صفحة من القطع الكبير…. فيما يتجاوز مع الصور والملاحق أكثر من ستمائة صفحة، في طبعة أصدرتها مكبتة (العبيكان) السعودية.

….. المزيد

ما بين فكَّي الغرب والشرق

ع.د.إبراهيم فواز الجباوي

حرية للأبدشأني كشأن معظم السوريين أدركت معهم ومنذ الأشهر الأولى للثورة لا سيما بعد أن أمعن النظام بالتدمير العشوائي والقتل الممنهج أنَّ هذا النظام وبلا أدنى شك يعمل على تدمير سوريا كدولة وذلك تنفيذاً لأوامر أسياده في الشرق والغرب المستندة على مخططات الماسونية العالمية القاضية بإنهاء قوة شعب يمكن أن يشكل آخر منبع خطر على إسرائيل.
ومع عدم إمكانية انتصار الثورة حتى اللحظة وبالتالي اطالة أمد النظام وذلك من خلال دعم الثورة من جهة مادياً ومعنوياً ودعم النظام أيضاً بنفس الطريقة من جهة ثانية .
ومع الاستمرار بهذا الوضع لا منهزم ولا مهزوم في الثورة السورية باستثناء البلد كبلد يناله الخراب وانهيار الاقتصاد وتدميره بكافة بناه التحتية والفوقية والبشرية والعسكرية وهي الأهم مع استثناء التهجير والتشريد القسري لغالبية السوريين.
….. المزيد

دمشق تتطهر

فواز تللو

دمشق ليلافي مثل هذه الأيام قبل خمسة عشر عاما شيع نزار قباني إلى مقبرة باب الصغير حيث دفن إلى جانب أمه وأبيه وابنه في ظل شجرة زرعت مع ورود حولها، وعلى مسافة قريبة دفن والدي أيضا بالقرب من ضريح بلال الحبشي، وفي قسم آخر من باب الصغير دفنت والدتي رحمهم الله جميعا، وفي كل مرة زرت فيها ضريح أمي وأبي كنت أعرج على ضريح نزار قباني لأقرأ له الفاتحة أيضا وأناجيه ببيت شعر قاله في دمشق.

….. المزيد

الأسد أقوى رجل في العالم

محمد كريشان

محمد كريشان

موتوا جميعا بغيظكم… أنا الأسد الذي لا يقهره أحد، ولولا بقية حرص على تجنب الرمي بالكفر لقلت: ولم يكن له كفؤا أحد.

أنا لست جبانا كابن علي حتى أهرب، ولا معتوها كمبارك كي أتنحى، ولا أرعن كالقذافي حتى أفشل في التواري عن الأنظار، ولا رخوا كصالح حتى يضحك علي الخليجيون بمبادرة تخرجني من السلطة. أكثر من ذلك، أنا لست كحاكم صربيا سلوبودان ميلوسيفتش يموت كمدا وراء القضبان، ولا أنا كتشارلز تايلور رئيس ليبيريا يحكم عليه مؤخرا بخمسين عاما بتهمة الإبادة. لا..لا.. أنا من طينة أخرى مختلفة تماما، لا أعبأ بشيء ولا يخيفني شيء.

من مثلي يقف العالم كله عاجزا على فعل أي شيء حياله؟ صحيح أن معي روسيا والصين وإيران، ولكن العصابات الإرهابية التي تحاربني يقف معها كل من الولايات المتحدة وأوروبا ومنظمة التعاون الإسلامي والجامعة العربية والجمعية العامة للأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان الدولية، وتنفق عليها بسخاء قطر والسعودية وتسهل تركيا دخولها البلاد. كل هؤلاء لا يحركون فيّ ساكنا، فالشعب شعبي وأنا حر فيه.

….. المزيد