أرملة الشهيد تهدهد طفلها

رائعة الشهيد هاشم الرفاعي
أداء أبو مازن

الطفلـة الإرهابيـــة الرضيعـة مـريـم أحمــد الــحمصــي هاشم الرفاعي وسيد قطبفارق الدنيا بعد ما أدى الأمانة …
وغدا عند الله في أعلى منازل الجنة …
وترك لزوجته فلذة كبده أمانة …
وهي لن تخون الأمانة …

نم يا صغيري … إن  هذا  المهد  يحرسه  الرجاءْ
من   مقلةٍ   سهرت   لآلامٍ   تثور   مع   المساء
فأصوغها   لحناً    مقاطعه   تأجج    في   الدماء
أشدو   بأغنيتي   الحزينة   ثم   يغلبني   البكاء
وأمدّ  كفّي  للسماء  لأستحثّ  خطى   السماء
………………………………………………………
نم      لا      تشاركني      المرارة      و المحنْ
فلسوف      أرضعك      الجراح      مع      اللبن
حتى  أنال على  يديك منىً  وهبت  لها  الحياه
يامن   رأى   الدنيا   ولكن  لن  يرى   فيها   أباه
*********************************** ….. المزيد

يا بنت الكلب…!!

في عشق الحمير و يا بنت الكلب…!!

شوقية عروق منصور

لا أعرف من هو الفيلسوف الذي قال: “كلما اتسعت الرؤية ضاقت العبارة”, إلا إنني أعرف أنه كلما إتسعت عندنا- نحن العرب- الرؤية الحياتية والسياسية والاجتماعية ضاقت الرؤية الكلامية، وتحولت إلى مشد ستاتي- الذي يشد أعضاء الجسم. لكن بدلاً من إبراز جمال وتفاصيل الحروف والعبارات، يظهر الترهل اللفظي بطريقة تؤذي الأذن..!

….. المزيد