عيب يا “رويترز” !!

د. يحيى العريضي

 مقالة مهمة تبين أساليب وسائل الإعلام في تشويه الحقائق، والتلاعب بصياغتها، بما يخدم مصالح صناع القرار في العالم.

يحيى العريضيمكشوفة ومعذورة بعض وسائل الإعلام التي جمعت التخلف والخبث والدم في جرعات لخدمة الجريمة؛ فهي لا يعنيها إن زوّرت أو قلبت الحقائق؛ فالمصداقية ليست من مفردات قاموسها، حيث استبدلتها بالرياء؛ واحترام عقل المتلقي ما كان يوماً نهجها، حيث استبدلته بالعنجهية والابتذال والمكابرة.

تحاضر بالوطنية والشرف؛ وهي، وما تمثله، منهما براء. تصب الزيت على النار وتثير الفتن؛ وتنسب ذلك زوراً وبهتانا للآخرين. تمارس الوقاحة والفجور؛ و تتظاهر بالكياسة والطهر.تنهج التلفيق والتزوير؛ وتدّعي الحقيقة و الكمال.

يكفي دقائق من المتابعة المتمعنة لإعلام الاستبداد للوقوف على كل ما ذُكر أعلاه. هذه عناوين ثلاثة أخبار متتالية وردت على ما يُسمى “الإخبارية السورية”؛ فلنتمعن بها دون تعليق :

….. المزيد

الأساطير المؤسسة للتضليل الإعلامي

مع هربرت شيلر في : “المتلاعبون بالعقول”

أحمد القصوار

العرائسيعتبر كتاب “المتلاعبون بالعقول” لمؤلفه هربرت شيلر و الصادر سنة 1974 (الإصدار الأول للترجمة العربية في 1986 من طرف عبد السلام رضوان في سلسلة عالم المعرفة) من النصوص الأساسية التي لا غنى عنها في تتبع سيرورة نقد وسائط الاتصال الجماهيرية، و يرجع له الفضل في إثارة انتباه الباحثين و المهتمين بالإعلام إلى أنواع التضليل و الاستمالة و توجيه العقول و صناعة الرأي العام و تعزيز الوضع الراهن( اجتماعيا و اقتصاديا و ثقافيا). و لم ينطق في كتابه الذي أثار نقاشا كبيرا إبان صدوره أو بعده أو في ترجماته إلى لغات متعددة عن الهوى ، بل عن بينة و تبصر و متابعة رصينة لوسائل الإعلام الأمريكية؛ و هو الأستاذ لمادة “وسائل الاتصال” بجامعة كاليفورنيا.

و تعميما للفائدة العلمية و النقدية من كتابه الذي يعد مرجعا عالميا في نقد الاقتصاد السياسي للإعلام و الاتصال، و من اجل التذكير بأفكاره و خلاصا ته الأساسية و استثمارها وتطويرها، أقدم في هذا المقال عرضا مركزا للأساطير المؤسسة للتضليل الإعلامي و لتقنيات تشكيل الوعي و سياسة العقول.

….. المزيد

أبو لهب وزوجته !!

د. راغب السرجاني

بعض من يتدبر القرآن قد يتعجب من نزول سورة كاملة -حتى لو كانت قصيرة- فقط لأجل الردِّ على أبي لهب وزوجته، ويتعجبون أكثر وأكثر من أن هناك تصريحًا باسم الرجل، مع أن الكفار الذين تعدوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم كُثُر، ومع ذلك أشار لهم القرآن الكريم تلميحًا وليس تصريحًا.

ويزداد العجب أكثر عندما نجد اهتمامًا بأمر زوجة أبي لهب، حيث أفردت السورة لها آيتين من أصل خمس آيات، وسُمِّيت السورة بـ”سورة المسد”، وهو أمر متعلق بزوجة أبي لهب.

وإذا أردت العجب أكثر فاعلم أن تاريخ أبي لهب وزوجته مع المسلمين ليس فيه تعذيب بالسياط، ولا ضرب بالسيوف، ولا إصابات أو جروح، ولا قتل أو اغتيال!!

….. المزيد