الدراسات النظرية الجديدة في عصر دولة المماليك البحرية

1382-1250 م = 784-648 هـ

الدكتور عمار محمد النهار

المقدمة :

خانات دمشقأسس المماليك في منتصف القرن السابع الهجري = الثالث عشر الميلادي دولة مترامية الأطراف شملت مصر وبلاد الشام، وامتد حكمهم على مدى ثلاثة قرون تقريباً من الزمن، وأحرزوا باسم الإسلام انتصارات باهرة، وما زالت أسماء مواقع عين جالوت، ومرج الصفّر، والمنصورة، وفارسكور، وأنطاكية، وطرابلس، وعكا، حية في التاريخ تشهد لهم بالبطولة والشجاعة والفداء.

ومارس العرب والمسلمون في عصر المماليك نشاطاً دينياً وعلمياً خصباً صحب انتقال الخلافة العباسية من بغداد إلى القاهرة، وظهر أثره في مصر وبلاد الشام، من خلال إحياء شعائر الدين، وإقامة المنشآت الدينية والعلمية، واشتداد ظاهرة التصوف والزهد، والرغبة الجامحة في الإقبال على التعليم والتأليف والكتابة.

وتعد الدولة المملوكية من أغنى الدول بحكامها الأقوياء؛ أمثال بيبرس وقلاوون والناصر محمد الذين أسسوا دولة واسعة الأرجاء قضت على بقايا الصليبيين، وأوقفت الزحف المغولي على بلاد المسلمين، وخطب ودها ملوك أوربا وآسيا.

….. المزيد

الطائفية في سورية

القشة التي كسرت ظهر البعير

أ.د.عبد العزيز الحاج مصطفى

تعريف : 

الطائفيةالطائفية نسبة إلى الطائفة، و الطائفة مجموعة من الناس تجمعها خصائص مشتركة؛ تجعلها في أغلب الأحيان منطوية على ذاتها، و غير منسجمة مع المجتمع الذي تعيش فيه، و ذلك بسبب مركب النقص الذي يعيش بداخلها، و الذي ساهمت في صنعه أجيال عديدة، و كثيرة هي الدول التي تشهد اضطرابات مستمرة بسبب التركيبة السكانية المختلفة، و كثيرة هي الطوائف التي تعيش حياة قلقة بسبب عدم انسجامها مع التركيبة السكانية التي تعيش معها، ويقابل ذلك : أن دولاً كثيرة تعيش حالة من الانسحام مع تعدد الطوائف و مع تعدد الثقافات و اختلافها.

و الطائفية في سورية عينة من تلك الطائفيات المنتشرة في بلدان كثيرة من العالم، و قد غطّى الأفق الحضاري العريض الذي يتصف به السوريون، الطائفية بل جاوزها إلى مفهوم (المواطنة الشاملة)، و يعد كتاب مواطنون لا أقليات الذي كتبه نخبة من الأستاذة و أصدره مركز أمية للبحوث و الدراسات سنة 2015 في طبعته الأولى نموذجاً لطبيعة النخب المثقفة و لما كانت عليه خلال قرن من الزمان، و قد كانت تقيم علاقاتها على أساس (أن الدين لله و الوطن للجميع)، و بذلك تستوعب الجميع بصرف النظر عن الاختلاف العرقي و الديني و المذهبي الذي كان و لايزال موجوداً، و بصرف النظر عن التصرفات الهدامة التي كانت و لاتزال موجودة و قد أدت بسورية إلى ماهي عليه الآن.

….. المزيد

أمير السلام و قراصنة البحر

تشينغ خه – حجي محمود شمس

مجموعة مقالات وأبحاث

صفحات مجهولة من التاريخ الحضرمي

تشينغ خه في ضيافة سلطان الشحر أبي دجانة

أنور حسن السكوتي

aaaعلى الرغم من الشهرة الواسعة التي حظيت بها تلك الرحلات الإستكشافية العظيمة التي قام بها الصينيون في الثلث الأول من القرن التاسع الهجري / الخامس عشر الميلادي، والتي عرفت باسم (رحلات الكنز)، وتحديداً مابين 1405م – 1433م، ومارافق تلك الرحلات السبع من كتابات وأبحاث ودراسات عززت من شهرتها وقيمتها، وما لاقته لاحقاً من حفاوة وتكريم لدى عدد من الشعوب التي زارتها، على الرغم من كل هذا، إلا أننا وللأسف لازلنا نجهل الشيء الكثير عنها، بل ونجهل حتى إرتباط تلك الرحلات الصينية بحقبة تاريخية مهمة من تاريخنا الوسيط، كم كنّا ولازلنا في أمس الحاجة لسبر أغوارها واستجلاء غوامضها وأسرارها.

ولعل في هذه المقدمة البسيطة دافعاً لأسلط ولو قليلاً من الضوء على تلك الرحلات الإستكشافية، وخاصة في الجانب المتعلق بمدينة الشحر (الأسعاء)، وهي المدينة الحضرمية الوحيدة التي حظيت بعدد من زيارات ذلك الأسطول ضمن رحلاته السبع للبلدان المطلة على المحيط الهندي، ومكة المكرمة في البحر الأحمر.

….. المزيد

مالي وللنجم يرعاني وأرعاه

محمود غنيم

مالي وللنجمإني     تذكرت      و الذكرى     مؤرقة
………. مجداً     تليداً    بأيدينا    أضعناه
أنى   اتجهت  إلى  الإسلام   في  بلد
………. تجده  كالطير   مقصوصاً  جناحاه
هل   تطلبون   من   المختار    معجزة
………. يكفيه  شعب  من الأجداث أحياه
يا من   يرى    عمراً   تكسوه    بردته
………. و الزيت   أدم   له  و الكوخ  مأواه
يهتز    كسرى   على   كرسيه   فرقاً
………. من  هوله  و ملوك الروم  تخشاه

….. المزيد

الابتكارات الحربية في الحضارة الإسلامية

أحمد السعيد

النار الإغريقيةكانت العسكرية العربية الإسلامية على قدر كبير من التطور، فمن البديهي أن أمة خاضت كل تلك الحروب مع الشرق والغرب أن يتوافر لديها خبرة عسكرية عريقة، وقد تجلت تلك الخبرة العسكرية في عدد من الابتكارات والاختراعات الحربية، من أبرزها :

المنجنيق والعرادة :

استخدمت الجيوش الإسلامية المنجنيق، وهو آلة كبيرة من الخشب تستخدم في قذف الحجارة أو النفط على الأعداء، وهو يشبه سلاح المدفعية في عصرنا الحديث، أما العرادة فهي منجنيق لطيف أصغر حجماً من المنجنيق، فما يقذف الحجارة الثقيلة يقال له منجنيق، أما ما يطلق الحجارة الخفيفة نسبياً فيسمى عرادة.

….. المزيد

رواية النساء للحديث الشريف وعلو الأسانيد عندهن

د. محمد مطيع الحافظ

رواية النساء للحديثمن المعروف أن لطرق نقل الحديث وتحمّله أقساماً عدة منها : الإجازة بأنواعها، ومنها : المناولة، ومنها : المكاتبة، ومنها السماع والتلقي، سواء من الشيخ أو القراءة عليه وهما أعلاها.

كل هذه الطرق كانت بالإسناد، والإسناد خصيصة لهذه الأمة، وسنة بالغة من السنن المؤكدة، وطلب العلو فيه سنة أيضاً، ولذلك استحبت الرحلة – كما قال الإمام النووي.

قال الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله : طلب الإسناد العالي سنة عمّن سلف، وعلوه يبعده من الخلل المتطرق إلى كل راوٍ.

….. المزيد