من مذكرات طبيب في سورية

يوميات الثورة السورية

قصص من قلب الثورة

د. يحيى عبد الرحيم

يوميات الثورةسألتني السيدة باندهاش : هل لي أن أسألك سؤالاً واحداً : لماذا أتيت إلى هنا في الوقت الذي غادرنا فيه كل الأطباء وتركونا نواجه مصيرنا وحدنا ؟؟؟؟

ملاحظات من رحلتي إلى حلب

بقلم الطبيب يحيى

خلال رحلتي إلى حلب قابلت سيدة في منتصف الثلاثين من عمرها ، سألتني من أين أنت ؟ عندما سمعت لكنة غريبة في كلامي تختلف عن تلك المعروفة عن أهالي مدينة حلب .
أجبتها أنني من سوريا ، وبالتحديد من منطقة سيف الدولة بحلب ، لكنني فقدت لكنة أهل حلب بعد اثنين وثلاثين عاماً قضيتها في المهجر في أمريكا ، ففتحت فمها في دهشة سرعان ما قرنتها ببروز في عينيها عندما علمت أنني أعمل طبيب أطفال في أمريكا .

هل لي أن أسألك سؤالاً واحداً : لماذا أتيت إلى هنا في الوقت الذي غادرنا فيه كل الأطباء وتركونا نواجه مصيرنا وحدنا؟؟؟؟
ببساطة أجبتها ، أنا هنا لأخدمكم وأساعدكم ، لقد أخبرني احد أصدقائي الأطباء عن الحاجة الملحة لوجود الأطباء في المناطق المحررة من حلب بعد أن غادر معظم الأطباء الذين كانوا يعملون فيها .
فتنهدت المرأة بحسرة وقد بدت علامات الحزن على وجهها وقالت : لقد فقدنا تقريباً الأمل من أطباء مدينة حلب ، عندما احتجنا إليهم لم نجد أحد منهم ، لقد تركونا ونحن في أمس الحاجة إليهم !!!
بعد فترة وجيزة ، أدركت أنني كنت طبيب الأطفال الوحيد في هذه المنطقة التي يقطنها ما يزيد على مليون إنسان، هذه المعلومة دفعتني لأن أجري استطلاعاً بين أمهات الأطفال الذين يأتون إلى المركز الطبي عن السبب الذي يعتقدونه لسلوك الأطباء هذا ولأسهل الأمر عليهم طلبت منهم أن يختاروا سبباً من بين أربعة أسباب محتملة من وجهة نظري :
أولاً – الجبن والخوف
ثانياً- الأنانية
ثالثاً – أنهم لا يؤمنون بالثورة السورية
رابعاً- يؤمنون بالثورة السورية ، ولكنهم يشعرون أن نظام الأسد يمتلك من أسباب القوة ما يعجزون عن مواجهته وتحديه .
كان عدد المرضى الذين استطلعت أراءهم خمسة عشر مريضاً ، ثمانون بالمئة منهم أرجعوا سبب مغادرة الأطباء لهم إلى الأنانية والجبن والخوف ، عشرون بالمئة قالوا أن السبب يعود إلى أن الأطباء لا يعتقدون أن هذه الثورة سيكتب لها النجاح .
لقد كانت هذه الآراء والطريقة التي ينظر بها هؤلاء الناس البسطاء إلى الأطباء صادمة بالنسبة لي .
لقد كنت مستمتعاً حقاً بالعمل لمدة اثني عشر يوماً بين هؤلاء الناس ، وأنا أرى يومياً ما بين خمسين إلى ستين مريضاً ، ولكن الأمر الذي فاجأني أيضاً هو أن معظم المرضى الذين يأتون إلي يحملون في أذهانهم فكرة عن وجوب أن يصف لهم الطبيب إبرة مضاد حيوي أو مضاد فطري بغض النظر عن نوعية المرض المصابين به خاصة فيما يتعلق بالأمراض الفيروسية وأنت كطبيب إن لم تفعل ذلك فهذا يعني أنك لا تفقه في الطب شيئاً .
لقد أخذ مني تصحيح هذه الفكرة الخاطئة وقتاً أطول من مدة المعالجة نفسها ، لقد كان تعليماً وتثقيفاً إلى جانب كونه تطبيباً ،وأظن أني نجحت في ذلك فقد عاد الكثيرون منهم وهم يقولون : لقد أحببناك حقاً وأحببناك أكثر لأنك تعطينا الوقت الكافي وتشرح لنا عن مرض أبنائنا بصبر وبدون أن تستعجلنا لنغادر .
لأكثر من ثمانين بالمئة من الوقت أنا لم أصف أي دواء للمرضى ، وبدون شك لم أكتب أي حقنة لهم ماعدا الأدوية المزيلة للأعراض المرضية.
وبدأ الناس يتوافدون من كل أجزاء المناطق المحررة في حلب بعد أن سمعوا عن وجود طبيب من أمريكا يتكلم إلى المرضى ويحترمهم ولا يغرقهم بلائحة طويلة من الادوية الباهظة الثمن والغير ضرورية .
وفي العموم لقد كان شعوراً عارماً مفعماً بالإيجابية والدعم ذلك الذي حصلت عليه من ردود فعل الناس والمرضى الذين زاروا المركز الطبي – لقد كنت في نظرهم الطبيب الذي يعالج بأدوية المحبة والاحترام وإن كنت لا أستطيع الجزم بأنني زرعت الرضا في نفوس الجميع .
وأذكر هنا عبارة مؤلمة سمعتها من أحد مرضاي يقول فيها : إن بشار الأسد ومعظم أطباء مدينة حلب وجهان لعملة واحدة ، وذلك لأن هؤلاء الأطباء المثقفين الميسورين كانوا سابقاً يعالجونهم بوقت أقل من الضروري وبدون احترام وبدون نشر للوعي الطبي بينهم ،وفي الوقت نفسه كانوا أول من لاذ بالفرار عندما أصبحت الحاجة إليهم جد ملحة .
أحد المرضى قال لقد كان الأطباء يعالجوننا بأدوية خاطئة أو غير ضرورية ،
المهم بالنسبة إليهم ان يجعلوا زبائنهم سعداء!!!!!
وهنا أقول ، أن هذه الثورة وبكل تأكيد ليست ضد نظام بشار الأسد فقط ، بل ضد كثير من القيم التي أدخلت في عقول الناس البسطاء والمتعلمين على حد سواء ، لذلك علينا جميعاً أن نعمل يداً بيد من أجل هذا الشعب العظيم بنفس الطريقة والهمة التي نعمل بها من أجل أولادنا وعائلاتنا ….

بارككم الله
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
د. يحيى عبد الرحيم

أترك ردا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s